والد شهيد الواحات بعد القبض على عشماوي: حق ابني رجع

والد الشهيد: «كان بيضرب نار على الإرهابيين لحد ما الذخيرة بتاعته خلصت وكان بيستعين بذخيرة زملائه بعد استشهادهم ورفض يسيب العساكر اللي كانوا معاه»

تحرير : محمد أبو زيد

٢٩ مايو ٢٠١٩ - ١٠:٢٧ م
هشام عشماوي
"حسيت إن العيد جه قبل ميعاده وكنت حاسس بفرحة كبيرة وحسيت إن حق ابني وإخواته الشهداء رجع لما شوفت هشام عشماوي نازل على أرض المطار مذلول ومتغمي عنيه حسيت بفرحة الدنيا كلها وقلبي ارتاح".. بهذه الكلمات عبر والد الشهيد الملازم أول، أحمد حافظ شوشة، شهيد حادث الواحات الإرهابي، الذي وقع في أكتوبر 2017، بعدما تسلمت المخابرات المصرية الإرهابي "هشام عشماوي". وأضاف والد الشهيد: "بشكر الرئيس السيسي على المجهود اللي بذله في رجوع حق الشهداء من أول القضاء على كل الإرهابيين اللي نفذوا العملية وختمها بالرأس المدبر هشام عشماوي".
وتابع والد الشهيد متذكرا ما حدث وقت استشهاد نجله: "كان فيه معلومات بوجود بؤرة إرهابية في الواحات، وتوجهت مأورية كبيرة من الأمن المركزي ومن الأمن العام والأمن الوطني وأحمد ابني أصغر شهيد في الداخلية حتى الآن كان عنده 22 سنة، وكان لسة متخرج من الكلية من سنة و3 شهور، واستشهد في أكتوبر 2017، وكان أصغر ضابط